كيف أعرف أن جنيني بخير إذا وقعت فجأة في الحمل؟

ديسمبر 3, 2018 3:03 مساءً


 
عند الحمل تكتسب المرأة القليل من الوزن الزائد وتصبح خطواتها صعبة بعض الشيء بسبب هذا الوزن وبسبب إنتفاخ الأربطة في القدمين بالإضافة إلى شعورها بعض الأحيان بالدوار وفقدان التوازن. هذا بدوره يجعل الحامل عرضة للسقوط أثناء المشي، فإذا كنتِ حاملاً وتعرضتي للسقوط والتعثر أول ما ستفكرين به هو جنينك وهل هو بخير!! لكن لا داعي للهلع والقلق الكبير لأن جسم المرأة الحامل مهيء بشكل كافي لحماية الجنين بسبب سماكة جدار الرحم وقوة عضلاته ومحاط بعظام الحوض الذي يوفر الحماية للجنين ويحافظ على سلامته بالإضافة إلى السائل الأمينوسي المحيط بالجنين الذي يشكل الحماية له. ومن المستبعد أن يسبب السقوط أذى للجنين إلا إذا سببت الوقعة أذى مهم للأم لا قدر الله.


ما هي مخاطر السقوط أثناء الحمل:

  • تكمن خطورة السقوط أثناء الحمل عند الوقوع على البطن مباشرة ويرافق ذلك آلام بالبطن وتقلصات أو أي ملاحظات غريبة تشعر فيها الأم.
  • قد يسبب السقوط القوي إنفصال في المشيمة عن جدار الرحم ويحول ذلك دون وصول التغذية بشكل كافي للجنين.
  • الوقوع في مراحل متأخرة من الحمل من المحتمل أن يسبب بدء المخاض والطلق والولادة المبكرة.


متى يجب أن أشعر بالقلق عند السقوط:

أطلبي الرعاية الطبية فوراً إذا لاحظتي أي من هذه الامور:

  • رؤية نزيف أو بقع من الدم.
  • تسرب السائل الأمينوسي المحيط بالجنين.
  • ألم ومغص في البطن أكثر من المعتاد.
  • بطء في حركة الجنين.

في أغلب حالات السقوط يكون الطفل بخير ولا داعي للقلق الكبير ولكن إستشيري الطبيب دائماً للإطمئنان على صحة الطفل وصحتك.

 

المراجع:

www.healthline.com

www.babble.com