الحمل الجديد بعد الولادة القيصرية ‏

نوفمبر 6, 2018 7:43 مساءً

هل أنجبتي طفلك بعملية قيصرية وعندك تساؤلات عن متى تقدري تكرري تجربة الحمل من جديد؟ ومتى تتأكدي من شفاء الجرح في البطن؟

الولادة القيصرية عبارة عن عملية جراحية يجريها الطبيب من خلال شق فتحة صغيرة في البطن والرحم، حتى يتمكن من سحب الجنين. وما تاخذ الولادة مدة زمنية كبيرة. وتمثل الولادة القيصرية حل ضروري في بعض حالات الحمل أو بطلب من الأم.

ويلتئم الجرح تماما بعد ثلاث شهور من ولادة طفلك، ولكن ينصح الأطباء عادة بالانتظار سنة كاملة على الأقل بعد الولادة القيصرية قبل ما تحمل المرأه من جديد، ومدة أكثر من سنة إذا كانت تحب تكون الولادة اللي بعدها ولادة طبيعية، وهذا لأن الحمل الجديد يسبب تمدد في عضلات البطن وشد في الجلد، وهذا ممكن يؤثر على الجرح القديم ويسبب ضعف في عضلات البطن وحدوث فتق، وممكن تتعرض الأم لمشاكل ثانية في المشيمة مثل هبوط المشيمة، بمعنى انخفاض موضع المشيمة لأسفل الرحم أو انفصال المشيمة مكان الجرح القديم في الرحم، ولكن احتمال التعرض لهذي الأوضاع الخاصة بالمشيمة ضئيلة جدا.

وكل ما انتظرتي فترة أطول، كان شفاء الجرح أفضل. ومن ناحية ثانية، من مزايا الانتظار فترة كافية بعد الولادة القيصرية إنها تساعد جسم المرأه إنه يرجع لوضعه الطبيعي وتعويض اللي ينقصها من فيتامينات ومعادن، لأن الولادة بحد ذاتها منهكة فتحتاج المرأة عدة شهور حتى ترجع تزاول نشاطها اليومي.