تحفيز الجنين على الحركة

ديسمبر 14, 2018 8:41 مساءً

تشعر الأم بالسعادة في كل مرة يتحرك جنينها أثناء الحمل، وتشعر بالاطمئنان أنه بخير ويلقي التحية عليها. في بعض الأحيان عندما تصبح حركته بطيئة أو قليلة، تشعر الأم بالقلق والتوتر وترغب بفعل أي شيء لحثّه على الحركة والتأكد من سلامته.

ما هي أسباب عدم شعور الأم بحركة الجنين؟

  • زيادة في السائل الأمنيوسي الذي يعيق حركة الجنين.
  • إمساك أو انتفاخ في الأمعاء لدى الأم.
  • إجهاد الأم وتعبها؛ فالهرمونات الناتجة أثناء هذه الفترة تعمل على تقليل حركة الجنين.
  • قلة السوائل والجفاف وعدم اهتمام الأم بالتغذية وشرب الماء.
  • أسباب خطرة كتمزق المشيمة ونقص الأكسجين، والتي قد تسبب فقد الجنين لا سمح الله، ومن الضروري هنا التدخل الطبي لحماية الأم والجنين.

 

كيف تُحفر الأم جنينها على الحركة؟

  • ينصح الأطباء عادةً بتناول الأم قطعة من الشوكولاته أو الحلوى قبل الذهاب لجلسة التصوير بالسونار، لأنها تعمل على تنشيط الطفل وتحفيزه على الحركة.
  • المشروبات الباردة تعمل على تحفيز الحركة، وذلك بسبب شعور الجنين بتغير في درجة الحرارة من حوله.
  • الاستلقاء بعض الوقت وتغيير وضعية الجسم، فمن المعروف أن الجنين يتحرك عند نوم الأم وينام عندما تمشي وتتحرك.
  • إسماع الجنين الموسيقى المرتفعة وتعويده على موسيقى محددة، ستجد الأم أن جنينها يتحرك في كل مرة يسمعها.
  • شرب كمية كبيرة من الماء بحيث تمتلئ المثانة لدى الأم.
  • الضغط برفق على أحد جانبي البطن الذي تشعر الأم فيه أن جنينها يرقد فيه وانتظار ردة فعله.

ملاحظة: إذا شعرت الأم أن جنينها لم يستجيب لأي من الأساليب السابقة في تحفيزه على الحركة، عليها بمراجعة الطبيب على الفور لأن انخفاض معدل الحركة في بعض الأحيان دليل على وجود مشكلة صحية تتطلب التدخل الطبي.

 

المراجع الإلكترونية:

www.livestrong.com

www.pregnancyguide.com