أسباب التهاب منطقة الحفاض وعلاجه

ديسمبر 3, 2018 2:31 مساءً

تنزعج الأمهات إجمالاً عند رؤية احمرار أو التهاب في منطقة الحفاض لدى طفلها، ويعتبر التهاب الحفاض من أكثر مشاكل الجلد المنتشرة بين الأطفال الرضع، وغالباً تظهر هذه المشكلة لدى الأطفال ما بين 9 أشهر إلى سنة. وهو عبارة عن تهيج في الجلد في منطقة الحفاض، يظهر على شكل بقع حمراء أو ربما تصبح المنطقة كلها حمراء. وقد تظهر بعض البثور أحياناً، حيث يبدو الجلد ملتهباً وساخناً عند لمسه، مما يسبب ألماً للطفل. وقد تشعر الأم بتغير في تصرفات الطفل، إذ يصبح كثير الحركة ويبدو غير مرتاح ويبكي عند تغيير الحفاض.

 

‏ما هي أسباب التهاب منطقة الحفاض؟

  1. احتكاك بشرة الطفل بالبول والبراز لفترة طويلة، فالمواد الكيميائية الموجودة في البول أو البراز تسبب تهيجاً في بشرة الطفل، وبالتالي تسبب التهاب منطقة الحفاض.
  2. عدم تغيير الحفاض لفترة طويلة، خاصة في فصل الصيف، إذ يسبب التهابات ‏في بشرة الطفل وفي المناطق الحساسة.
  3. الإسهال يجعل الطفل أكثر عرضة لتسلخ منطقة الحفاض، وذلك لأن البراز يكون رخواً وينتشر في منطقة أكبر.
  4. تغيير نوع الحفاض الذي اعتاد عليه الطفل؛ فقد يكون لطفلك حساسية ضد هذا المنتج الجديد، بل حتى المناديل المبللة قد تسبب حساسية.
  5. استخدام بعض المستحضرات على بشرة طفلك، كالكريمات والصابون المعطر التي تسبب الالتهاب.
  6. إعطاء الطعام الصلب للطفل يغير طبيعة البراز لديه، وقد يسبب له الالتهاب في منطقة الحفاض.
  7. إذا كانت بشرة الطفل شديدة الحساسية أو إذا كان يعاني من الأكزيما، فإن ذلك يزيد من تعرضه لتسلخ منطقة الحفاض.
  8. تناول بعض أنواع الأدوية والمضادات الحيوية يؤدي إلى نمو الفطريات وحدوث الالتهابات.

 

لعلاج التهابات منطقة الحفاض لدى طفلك:

  1. تغيير الحفاض للطفل بقدر الإمكان للحفاظ على المنطقة جافة ونظيفة.
  2. عدم استخدام أي مستحضرات تزيد من تهيج الجلد، كالصابون والكريمات المعطرة.
  3. غسل المنطقة جيداً بالماء بعد كل تغيير وتجفيفها برفق.
  4. استشارة الطبيب ليصف لك مرهماً أو إحدى الكريمات الواقية لدهنها قبل وضع الحفاض.
  5. يمكن ترك الطفل لفترة دون وضع الحفاض، وذلك للسماح بدخول الهواء والسرعة في شفاء المنطقة.
  6. تجنُّب الحفاضات أو الملابس الضيقة، إذ يمكنك استخدام حفاضات أكبر حجماً في هذه الفترة لحين شفاء المنطقة.

 

المراجع:

www.webteb.com

www.tbeeb.net