التوأم لا يعني رضاعة صناعية

December 02, 2017 03:31 PM

التوأم لا يعني رضاعة صناعية

ديسمبر 2, 2019 3:31 مساءً

استقبال طفل جديد يعني تغيراً في الروتين وحياة الأم والأب معاً. فكيف إذا كان توأماً؟ بالطبع هذا يمثل تحدياً مضاعفاً على الأم والأب.

  1. يجب تقييم الظروف والالتزامات واتخاذ قرار الرضاعة الطبيعية للتوأم، مع ترتيب الأمور مُسبقاً لإعطاء الوقت والجهد الفرصة للوفاء بهذا الالتزام. فإذا كانت الأم تعمل لوقت طويل، سيصعب عليها ذلك، وهنا يمكنها أخذ إجازة طويلة.
  2. يجب عدم التردد في طلب مساعدة الأهل والزوج، للدعم في هذا القرار والتركيز على إرضاع التوأم رضاعة طبيعية.
  3. يجب التأكد أن حليب الأم يُنتج بكمية تكفي لإرضاع طفلين، كما ينبغي تكرار عدد مرات الإرضاع لزيادة إدرار الحليب.
  4. ينبغي التدرب على أوضاع عديدة لإرضاع التوأمين معاً، كما يمكن الاستعانة بوسائد الرضاعة التي تسهل الأمر.
  5. الثقة بالنفس في غاية الأهمية، فلا يجب اليأس إذا كان هناك فشل في البداية، فمع الوقت سيكون الأمر أسهل.
  6. منح النفس وقتاً للراحة نفسياً وجسدياً بعد فترة الحمل والولادة، وجعل تغذية الطفلين من الأولويات لتلبية احتياجاتهم.
  7. الالتزام بجدول لإرضاع الطفلين، على ألا تقل عدد مرات الإرضاع عن ثماني مرات يومياً، أو يمكن مراقبة علامات الجوع التي تظهر عليهما وتلبية احتياجاتهما دون الحاجة لجدول ثابت.
  8. عند الشعور بالقلق أن الحليب لا يكفي الطفلين، يمكن التأكد من خلال اللجوء للطبيب ومتابعة زيادة الوزن الطبيعية لهما، ومراقبة بعض العلامات، كعدد مرات تَبرز الطفل على ألا تقل عن ثلاث مرات يومياً، ويتبول من سبع إلى ثماني مرات يومياً، وعند المقارنة لإحساس الثديين، ستشعر الأم أن الثدي كان ثقيلاً وبعد الإرضاع أصبح أخف.
  9. يجب تجنب إرضاع الطفل بشكل دائم من الثدي نفسه، بل ينبغي في كل مرة تبديل التوأم على الثدي، فذلك أفضل لهما لإدرار الحليب بشكل أفضل.
  10. ينبغي الحرص على تناول الأغذية الصحية الغنية بالبروتينات والفيتامينات والمعادن والألياف، والإكثار من السوائل لزيادة إنتاج الحليب بشكل يكفي التوأم. الرضاعة المستمرة تسبب الشعور بالعطش، لذا يجب تذكُّر شرب الماء بانتظام.
  11. العناية بمنطقة الثدي والمحافظة على غسلها بالماء وتجفيفها في كل مرة، والابتعاد عن استخدام الصابون الذي يزيد من جفاف المنطقة، كما يمكن استخدام المراهم الواقية من التشقق والجفاف بعد استشارة الطبيب.
  12. عند الشعور أن التوأم لا يفرغان الثديين بالكامل، يمكن استخدام المضخة لشفط الحليب المتبقي بعد كل رضعة، فهذا يضمن إنتاجاً أفضل وإدراراً أكبر للحليب.

يجب التأكد من اختيار أفضل وسيلة لتغذية التوأم، وهي الرضاعة الطبيعية، على الرغم من أن ذلك يتطلب مجهوداً إضافياً من الأم، لكن يجب التأكد أن الأم إذا عزمتِ على ذلك، بإمكانها النجاح، فهنيئاً لها.

 

المراجع الإلكترونية:

http://www.dailymedicalinfo.com

www.todaysparent.com

http://www.nhs.uk